الرئيسية» الرئيسية دفتر الزوار»دفتر الزوار راسلنا»راسلنا شروط»اتفاقية الاستخدام
تويتر فايسبوك
مدير الموقع
موقع فلسفة
لايستهدف جلب الأنصار و إنما تكوين أناس أحرار

موقع فلسفة
قائمة المحتويات
بكالوريا 2017

فلسفة

 
www.000webhost.com

موقع فلسفة موقع خدمي يسعى إلى تقديم نوع من الخدمة المعرفية ، و هو موقع معني بالفلسفة ، وبالاهتمام بالفلسفة بالمعنى العام للكلمة و يتشرف باستقبال كل موضوع ينسجم مع هذه المرجعية و يتم قبول الموضوعات التي ترد إلى الموقع وفقاً لسياسات موضوعية و منهجية معينة من بينها: المحتوى والحجم ، وكذلك مستوى الموضوع ، و الطبيعة الأساسية للموقع . وبعد حصول الموضوع على الموافقة ،يتم إدراجه في الموقع .

هـُنـَا تـُـقـْـبَـلُ أرَاءُ كُمْ النِيّرَة وَ مَوْضُوعَاتُـكُمْ المُـفِيدَة
*** وجهة نظر *** دورية تصدر عن موقع فلسفة/ جميع حقوق الموقع محفوظة،© موقع فلسفة 2016/2004 - ع.فورار
لا تعبر الآراء الواردة في المقالات المنشورة إلا عن وجهة نظر كاتبيها
النقد في الفلسفة العربية المعاصرة / البروفيسور أبو يعرب المرزوقي

يقتصر تساؤلنا في هذا البحث على فهم المنطق الذي حكم المحاولات الفلسفية النقدية العربية المعاصرة وصلتها بشؤون الفكر عامة صلتها التي تساعد الفكر العربي الإسلامي ذا الطابع الخصوصي على الاندراج فيها من خلال تحديد ما لهذه الإشكالات من علاقة بلقاء حضارتنا الأول مع الفكر الفلسفي القديم ( من نزول القرآن إلى التوقف شبه النهائي للإبداع الفلسفي عندنا رمزا إليه بآخر فلاسفتنا الكبار: ابن خلدون ) وبلقائها الثاني مع الفكر الحديث ( منذ بداية الإصلاح في القرن التاسع عشر إلى الآن). ويهدف هذا التساؤل إلى طلب طبيعة الدور الذي تؤديه هذه المحاولات في وجود الأمة ببعديه التاريخي الفعلي والمخيالي الرمزي. لكن البحث في هذه الإشكالات لن يكون ذا دلالة إذا لم نجعل تجربة العرب والمسلمين النهضوية لذاتها وبحسب نسبتها إلى ما عليه الشأن الانساني عامة خلال اللحظتين بؤرة دراستنا مميزات فكرنا النهضوي عامة ضمن ما يمكن أن نعتبره بنية كل إحياء تلا فترة انحطاط فعلي أو تصوري للحضارة التي ينتسب إليها ذلك الفكر إحياء مصحوب بتحقيق فعلي حصل في التاريخ الموالي لحصول تلك المميزات.

الأحلام بوصفها هاوية ! / سامي العامري

هذه هواجس نفسٍ تتوق للمعرفة , الذكرى العزيزة تغمرك بدفئها كالشمس وكالشمس أيضاً تفيض عليك بكرمها دون أن تطلب منها ذلك , أي أنَّ الكثير من الأشياء والتفاصيل الحياتية تلوح غير مهمة وعادية بحكم تكرارها فانت لا تلتفت اليها كعلبة السجائر التي أمامي الآن مثلاً ولكن لأنّكَ رميتها على المنضدة فوقفتْ على أحد جوانبها بشكل غير مألوف فقد لاح أمام ناظريك موقفٌ قديم شبيه بهذا الموقف وهذا بدوره استدعى شريطاً لا ينتهي من الأشخاص والذكريات فلا يسعك أحياناً إلاَّ أن تبتسم وقد تضحك كثيراً وقد تبكي حَدَّ الإجهاش .

حوار مع الدكتور منذر الكوثر / أجرى الحوار:عبد العزيز أبو لطيفة

قال الدكتور منذر الكوثر رئيس منظمة " شهود نحو التسامح"إنه يفضل ألا ينظر الى الكوكب الارضي بوصفه مكون من قسمين متعاكسين، شرق وغرب ويرى "ان الحركات العنصرية موجودة ايضا في العالم الغربي. وقال الكوثر إن المنظمة تعمل على ايجاد بدائل عربية اكثر سماحة من مناداة الاسود ب"العبد".
واضاف الدكتور منذر الكوثر في الحوار الذي اجرته معه "آفاق" أن هنالك احزاب قديمة وما زالت موجودة لحد الان في كثير

الخطاب الصوفي بين الجذور والإمدادات / د.عامر عبد زيد

الملاحظ إن الخطاب الصوفي له بعدان? الأول البعد العالمي سواء في ماضي هذه التجربة أم اتساعها في كل الديانات والثقافات? وهذا يؤكد أن الانسان يمتلك حساً عميقاً يكاد يكون من صفاته القريبة هذا الحس الذي يتوحد فيه الخالق مع المخلوق سواء كان ذلك عبر ذوبان الذات في الخالق أم حلول مقدرة الخالق في المخلوق وهي حالات أبدا لا يمكن أن تؤخذ على حرفيتها بل إنها ذات بعد مجازي تخيلي يعبر بها المتصوف عن تجربة ذات أفق لا متناهٍ وغير القابل على ان يترجم إلا عبر اللغة وبالتالي فان كل المحاولات تغدو في عقلنة هذه التجربة تمثل حالة تجن مارستها السلطة الفقهية فحملت الكلمات معاني حرفية فأسقطت اللا محدود .

Teaching Philosophy in U?âl al-D?n / د.أبو يعرب المرزوقي

They (The ?Ulam?`)duped the people to believe that there is no other science than that of Fiqh (Jurisprudence)…They say that there is no learning except that of Mun?çarah or debates. The present learned man cherishes hope to win over his adversary and seeks means to make him silent. Or they informed the people that there is no learning except the science of scholastic theology by help of which a speaker seeks to influence the mind of the public. They see no other science except these three sciences

الصفحة: <<< السابق [1] | [2] | [3] | [4] | [5] | [6] | [7] | [8] | [9] | [10] | [11] | [12] | [13] | [ 14 ] | [15] | [16] | [17] | [18] | [19] | [20] | [21] | [22] | [23] | [24] | [25] | [26] | [27] | [28] | [29] | [30] | [31] | [32] | [33] | [34] | التالي >>>

كل الحقوق محفوظة لموقع فلسفة 2017/2004

لا تعبر الآراء الواردة في موقع فلسفة إلا عن وجهة نظر كاتبيها